أخبار عاجلة
الرئيسية / العرب / السودان ينهي تمرداً مسلحاً ويعيد فتح مجاله الجوي

السودان ينهي تمرداً مسلحاً ويعيد فتح مجاله الجوي

أعلن السودان إعادة فتح مجاله الجوي بعد أن تسبب تمرد مسلح داخل قواته الأمنية في إغلاق مطار العاصمة لساعات وخلف مقتل شخصين في الأقل.

في مؤتمر صحافي، أعلن الفريق عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس الانتقالي الحاكم في البلاد، أن “الحياة عادت إلى طبيعتها”، بعد مواجهة متوترة بين القوات المسلحة وضباط مارقين بجهاز المخابرات أطلقوا أعيرة نارية في الهواء للمطالبة بتعويض افضل بعد التسريح.

وأعلن وزير النفط السوداني استئناف انتاج النفط في حقلين كان الضباط المتمردون قد استولوا عليهما.

كما ذكرت سلطات الطيران في مصر استئناف جميع الرحلات الى السودان بعد تعليق لها استمر يومين لدواع أمنية.

تسببت الاضطرابات في شل الحياة في الشوارع في عدة أجزاء من العاصمة الخرطوم إلى جانب مدينة غربية أخرى. وأظهرت تسجيلات مصورة على وسائل التواصل الاجتماعي انتشارا واسعا لقوات الأمن وتبادلًا كثيفًا لإطلاق النار.

وقال البرهان إن “القوات المسلحة لن تسمح بحدوث أي انقلاب”، مضيفًا أنه “من العار أن تُرفع الأسلحة في وجه الشعب”.

قال رئيس هيئة الأركان بالسودان الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين إن الجيش سرعان ما قمع التمرد الذي لم يدم طويلاً “بأقل خسائر”. وأضاف أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين، من بينهم ضابطان.

كان هذا التمرد أحدث تطور في الانتقال الديمقراطي الهش في السودان بعد ثلاثة عقود من حكم الرئيس السابق عمر البشير. وأطاحت حركة احتجاج كاسحة بالبشير وأدت إلى تشكيل حكومة عسكرية مدنية مشتركة في الصيف الماضي.

ووصف رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك التمرد بأنه خلاف يهدف إلى وقف عملية انتقال الأمة إلى بناء ديمقراطية صلبة.هذا الاضطراب، الذي يكشف عن توترات مستعرة داخل الجهاز الأمني في السودان، يمثل اختبارا صعبا أمام الأهداف الديمقراطية والاقتصادية للحكومة المشكلة حديثا.

عن admin

شاهد أيضاً

استنكار واسع لتصريحات سياسي لبناني “أهان” فيها نساء اوكرانيا

ونام وهاب بيروت – زون نيوز 24 / أثار رئيس حزب لبناني استنكاراً من جانب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.