أخبار عاجلة
الرئيسية / العرب / تبادل التهديد بين واشنطن وطهران.. العجمي: احتمالات استهداف الكويت “معدومة”

تبادل التهديد بين واشنطن وطهران.. العجمي: احتمالات استهداف الكويت “معدومة”

الدكتور ظافر العجمي

 قال المحلل الاستراتيجي العميد الدكتور ظافر العجمي إن تداعيات اغتيال سليماني والمهندس بدأت بالفعل من خلال حديث وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو عن لومه الأوروبيين وانهم قصروا في مساعدة الاميركيين، بينما أثنى على دور دول الخليج.

وتابع العجمي، حسب تقرير لجريدة الانباء الكويتية “وهذا الثناء على دور دول الخليج لأن الطائرات المسيرة خرجت من الخليج، وهناك احتفاء في وسائل اعلام خليجية بالعملية”.

ولفت إلى أن تبعات ذلك هي تغير النظرة الاميركية للخليج كحليف يوثق به وستتغير الآن نظرة الابتزاز التي كان يتبعها ترامب.

وفيما يخص تأثير العملية على منطقة الخليج وخاصة الكويت، قال العجمي التأثير على الخليج سيكون قليلا بينما على الكويت سيكون “معدوماً” بسبب اننا لا نحسب على صقور الخصومة الخليجية ـ الإيرانية.

وأضاف “وثانياً؛ فإن إيران بحاجة الى هذه النافذة وهي الكويت وعمان لتسيير أمورها في التواصل مع الخليج”.

وشدد على “ان مثل هذه الأحداث لن تؤثر ابدا في وحدتنا الوطنية”، فقد مرت علينا الحرب الإيرانية ـ العراقية وهي اشد من هذا الحدث بكثير وتجاوزناها بسلام.

وردا على سؤال حول سيناريوهات الرد الايراني المتوقع، قال الدكتور ظافر العجمي: “كنا نتوقع ان تبلع ايران الامر وتقول انها تحتفظ بحق الرد، وهذا ما يحدث عادة ممن يسمون (خط المقاومة)، فالطيران الاسرائيلي يستهدف سورية كل يوم ويخرج بشار الأسد ويقول: نحتفظ بحق الرد، وكذلك فعل حزب الله بعد مقتل عماد مغنية”.

وتابع “السيناريو الثاني هو وجود نوع من التفاهمات وإن لم تكن مباشرة بين الأمريكان والإيرانيين يحتفظ فيها الجانب الايراني بماء وجهه وترامب لا يمانع في ذلك، فهو اكثر من مرة اكد انه لا يريد إسقاط النظام الايراني وأنه كان مجبرا على قتل سليماني”.

منوهاً “وهنا سيعطون حيزا لإيران لحفظ ماء الوجه امام شعبها عبر مهاجمة سفن في مياه الخليج او اعتراض ناقلات نفط”.

وشدد على ان احد سيناريوهات الرد سيكون حربا سيبرانية او هاكرز لتعطيل مصالح اميركية معينة.

وفيما يخص السيناريو الاخير او ما وصفه العجمي بالسيناريو “الكريه” فهو الضربات العسكرية بأن تقوم الولايات المتحدة باستهداف المفاعلات النووية الإيرانية او نقاط الاتصال ومقرات القيادات العسكرية بقصف صاروخي، وهنا سترد ايران باستهداف المصالح الاميركية في المنطقة وفي مقدمتها قواعدها العسكرية في سوريا.

عن admin

شاهد أيضاً

استنكار واسع لتصريحات سياسي لبناني “أهان” فيها نساء اوكرانيا

ونام وهاب بيروت – زون نيوز 24 / أثار رئيس حزب لبناني استنكاراً من جانب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.