أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافه / المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي يحتفي باليوم العالمي للغة العربية

المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي يحتفي باليوم العالمي للغة العربية

زون نيوز 24 / نظم المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي وهيئة البحرين للثقافة والآثار، اليوم الأربعاء،فعالية خاصة للاحتفاء باليوم العالمي للغة العربية.

واستضاف المركز في مقره بالمنامة محاضرة لرئيس مركز الدراسات والأبحاث في كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الجامعة اللبنانية، الدكتور غسان مراد، بحضور مدير عام الثقافة والفنون بهيئة البحرين للثقافة والآثار، الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة، وعدد من المهتمين بالشأن الثقافي في مملكة البحرين.

وتناول الدكتور مراد في محاضرته سبل استثمار تقنيات الذكاء الاصطناعي في تعزيز مكانة اللغة العربية والحفاظ على التراث العالمي، حيث جاءت المحاضرة متّسقة مع شعار اليوم هذا العام وهو “اللغة العربية والذكاء الاصطناعي”.

الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة

وفي كلمتها الافتتاحية، أكدت الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة على أهمية تعزيز اللغة العربية بما يساهم في الحفاظ على الهوية الثقافية العربية، منوّهة بحرص معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار ورئيسة مجلس إدارة المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي على إقامة احتفالية اليوم العالمي للغة العربية سنوياً.

وأشارت إلى أن هيئة الثقافة تنظّم على هامش الاحتفاء بهذا اليوم ورشة عمل حول جماليات الخط العربي يقدّمها الفنان والخطاط البحريني علي بزاز.

وأكد الدكتور مراد على ضرورة الانتباه إلى التسارع الكبير في تطور التقنيات، من وبينها تقنيات الذكاء الاصطناعي، وذلك من أجل استثمارها في وضع حلول للتحديات التي تواجه عملية الحفاظ على اللغة وتعزيز مكانتها.

وأشار إلى قوة العلاقة ما بين اللغة بشكل عام والمجالات المتعلقة بالمعلوماتية والبرمجة الحاسوبية، موضحاً أن اللغة من أصعب ما تواجهه خوارزميات الذكاء الاصطناعي.

وقال إن استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي سيكون مساعداً في رقمنة وتخزين ونشر النصوص العربية والتراث العربي والتعريف به، مبيّناً أن خوارزميات التعلّم الآلي ستكون مساعدة في تحسين جودة برمجيات الترجمة الآليّة من اللغة العربية وإليها، إضافة إلى تطوير برمجيات التنقيب عن المعلومات باللغة العربية على شبكة الانترنت وعلى شبكات التواصل الاجتماعي، والمساعدة في تصميم برمجيات لتعليم اللغة العربية، مؤكدا أن تقنيات الذكاء الاصطناعي ستكون عاملاً أساسياً في إثراء المحتوى الرقمي العربي.

يذكر أن الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية كان قد تقرر في 18 ديسمبر من كل عام، والذي يوافق تاريخ إقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة إدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل في الأمم المتحدة.كما ومن الجدير ذكره أن هذه الفعالية تأتي ضمن برنامج هيئة البحرين للثقافة والآثار بمناسبة الأعياد الوطنية لمملكة البحرين، حيث تقدّم برنامجاً ثقافياً حافلاً يستمر على مدار شهر ديسمبر 2019م، متضمّناً افتتاح معارض فنية وثقافية، عروضاً موسيقية مميزة، أمسيات فنون شعبية، ورش عمل إبداعية وغيرها الكثير.

عن admin

شاهد أيضاً

تركيب آخر أجزاء مسلة رمسيس الثاني بميدان التحرير

أعلنت وزارة السياحة والآثار نجاح تركيب آخر جزء من مسلة الملك رمسيس الثاني بميدان التحرير، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.